2 com

لهذا الحضارة الفرعونية حضارة توحيد

كثر الجدل في هذا المجال بالاخص من علم الفرعونيات فلم يختلف العلماء في نقطة من التاريخ الفرعوني اكثر مما اختلفوا حول ما اذا كانت الحضارة الفرعونية حضارة قامت علي تعدد الالهة ام انها حضارة توحيد وقبل ان ابداء في قول اي شىء يجب ان اذكر نقطة للدكتور مصطفي محمود حيث انة يقول و انا و الكثير من الباحثين و العلماء يؤيدونة الراي وهو ان التاريخ الفرعوني معظمة قد تم تزيفة و ان تعرض لعليات تدليس لان هذا التاريخ تمت كتابتة علي يد الاقوياء فقط من الكهنة و القصر(اي الملك) لذلك فقد تمت كتابتة ما يريدونة هم لا الحقيقة وذلك لان القصر كان في ناحية و الشعب في ناحية اخري . في خلال السطور القلية القادمة ساحاول ان اوضح ايماني بتوحيد هذة الحضارة.

الشاهد الاول : هل حقا يوجد 2800 اله كما قال احدي العلماء الانجليز في احصائياتة ام اننا اخطأنا الفهم من الاصل لكلمة " نتر" الفرعونية التي ترجمت علي انها تعني اله ولكن عندما ننظر في كتاب ( الحياة اليومية للالهة الفرعونية ) للعالم ( ديمتري ميكس و شاركتة زوجتة الباحثة كريستين ميكس ) صفحة 72 ((( فان لفظة " اله" التي نستعين بها من اجل ترجمة الكلمة المصرية نتر تمحو الطبيعة الالهية الفعلية كما كان يراها المصريون . ان لفظة نتر تشير الي جوهر متكامل يخرج عن المألوف البشري فيعبد وتقدم من اجلة الطقوس . و مثل الالهة تماما يعتبر الموتي و الملك خلال ممارستة للشعائر بمثابة "نتر" و بذا فان اي اله يكون اكثر الوهية عن الالهة الاخر لانة نتر اكثر منها ))) اذن عندما ننظر الي فقرة ان الموتي و الملك خلال ممارسة الشعائر كان يطلق علية نتر اذن فان التفكير يقودنا الي طريق اخر و معني اخر غير ترجمة اله ل نتر و يجب علي المختصين اعادة البحث و العمل علي التأكد من الترجمة الصحيحة لكلمة نتر . اذن فما هو سر ال 2800 اله في رأي الشخصي لعلها صفات للالهة الواحد او لعلها جنود لهذا الاله او انها اسماء ملائكة وفي ما بعد سوف آتي بأثبات لكل واحدة منها علي حدي و نحدد اقربهم للصحة و اقربهم للواقع و الحقيقة.

الشاهد الثاني : "من كتاب ابو الهول في ظل الاكتشافات الحديثة للدكتور سليم حسن" هو من لوح "بارع محب" فلننظر الي هذة الفقرة من اللوح ((( حمدا لك يا ملك الاله اتوم-خبري في البدء يا من ولد نفسة الها واحد و يامن وجد ولم يوجد معة احد لقد صنع اسماء الالهة قبل ان توجد الجبال و الصحاري و الاشياء تحت الارض انت و يداك صنعتها في لحظة انت تمد العالم السفلي و الارض تحت قيادتك و رفعت السماء لترفع روحك باسمك العالي "قاي" ))) كما هو واضح الكلام ولا يحتاج الي اي تعليق "يا من وجد و لم يوجد معة احد "
الشاهد الثالث : و هي فقرة من احدي الرويات لاسطورة اوزوريس من احدي البرديات الفرعونية توضح دور اوزوريس في الارض و الترجمة من "كتاب اساطير فرعونية" نقلها الي العربية " كمال الدين الحناوي " ((( و كثيرا ما كان اوزوريس يتحدث الي جلسائة عن المعبد الذي فية يتعبدون قائلا لهم ان التمثال الذي يجثون امامة عاجز لا يستطيع ان يسدي اليهم معونة ما و لكن فوقهم موجودا اعلي يدفع عنهم الاذي ويرعاهم و يستجيب لدعائهم و ان الشمس التي ينبعث منها الضوء و الحرارة انما هي آيه من آيات هذا الموجود و ان نهر النيل الذي يروي الارض و يعذي الزرع انما ارسلة عليهم من السماء ))) اذن فعندما ننظر الي هذا الكلام الصريح نجد انة كلام رسل و انبياء يامرهم بعبادة ذلك الموجود الاعلي و لم يقل لهم مثلا انا اله الموتي فاعبدوني او ان من الالهة التي تستحق العبادة ثم نأتي لجزء ان الشمس ايه من آياته الا يعلم اوزوريس بان الشمس ما هي الا رع و ان رع هذا اله يعبد فكيف يكون اله و في نفس الوقت ايه للموجود الاعلي
الشاهد الرابع : من كتاب "الحكم و الامثال في الادب الفرعوني" للدكتور الكبير "سيد كريم" فصل الحكمة في حوار كتاب العقيدة ((( يسأل الصغير اين الاله ... فيرد الكاهن بقولة : هل رأيت الريح او الهواء ؟ انك لا تراهما و لكنك تحس بوجودهما و تري تأثيرهما و انك لا تري الاريج و لكنك تعرف انة موجود و تشم رائحتة و انك لا تري الصوت و لكنك تعرف انة موجود و تسمع رنينة و انك لا تري الحرارة و البرودة و لكنك تحس يهما و لا تراهما كذلك الاله هو دائما هنا و لكننا لا نراه )))ان الناظر الي هذا الكلام يشعر و كانة اما احدي الاحاديث النبوية او انة يقراء احدي المقولات لاحدي التابعين اذن فالكاهن يعلم بوجود اله غير مرئي و لكنة موجود , و من نفس الكتاب ايضا نجد مقولة من كتاب حونفر (((الله الواحد غير مرتبط بالزمان او المكان فهو الذي ارسي الزمان و خلق المكان ))) و ايضا من برديات تل العمارنة (((يخلق الاله كل شىء بالكلمة . خلق كل شىء بنطق اسمة فكان الكيان و الكون و قولة لكل كائن كون فيكون)))
كلمة اخيرة و هي " اخناتون" ليس من العقل ان يظهر في منتصف التاريخ رجل ينادي بالتوحيد الا اذا كان هناك من الاصل عقيدة موجودة و القواعد موجودة من الاصل لم يظهر اخناتون فجاة و لكنة خرج من تراث موجود سوف يعتقد القاري ان هذة نقطة تؤخذ علي الموضوع بالكامل فسيظن ان كان بالفعل يوجد تعدد و اخناتون قام بالتوحيد و انا اقول لا فعندما نعود الي اول الموضوع عندما ذكرت ان القصر في ناحية و الشعب في ناحية اخري فمعني هذا ان ظهور اخناتون كان علي مستوي القصر و كان هذا التوحيد كان في القصر فالناس مؤمنة بطبيعتها و تكتم ايمانها بنص من القران (و قال رجل مؤمن من ال فرعون يكتم ايمانة ) وهذا يفسر اعطاء المصريين الذهب لبني اسرائيل عند الخروج مع سيدنا موسي علية السلام ,, في النهاية احب ان اقول واضيف انة ما من احدي يعبد تماثيل و حيوانات و يؤمن بالبعث و الحساب و يؤمن بالاخرة بل ما من احدي قط كان مؤمن بالاخرة مثل ما كان يؤمن بها المصريون الفراعنة فمن اجل هذة الاخرة بدعوا التحنيط و حفظوا الموتي بكل ممتلاكاتهم بل لقد قاموا بتصورير مشاهد للاخرة و نري تلك الصورة التي يوزن فيها قلب الرجل و كأنهم عرفوا ان الايمان محلة القلب و كانهم سمعوا رسول الله (علية الصلاه و السلام ) وهو يقول في ما معناه في الجسد مضغة اذا صلحت صلح الحسد كلة الا وهي القلب و ذلك علي النقيض تماما مما كان فيالجزيرة العربية فقد قالوا ان هي الا موتتنا الاولي و ما نحن بمبعوثين ثم شيء اخر و هو سيدنا ابراهيم و هجرة لقومة ليعيش بين المصريين بل و يتزوج منهم السيدة هاجر فهل يترك كفرة ليعيش بين كفرة , و سيدنا ادريس الذي عاش و مات في مصر و سيدنا يوسف و الذي عينة الملك علي جزائن الارض .
ان الامر كما يقول الدكتور مصطفي محمود يحتاج الي باحثين و مؤرجين كبار يتعرضون لهذا التاريخ المزيف و يقومون بتحليلة و معرفة الحقيقي منة و معرفة ما تم تدليسة


--
المراجع :: من كتاب الحياة اليومية للالهة الفرعونية لديمتري ميكس و كريستين ميكس الحكم و الامثال في الادب المصري للدكتور سيد كريم أخناتون للدكتور سيد كريم ابو الهول في ضوء الاكتشافات الحديثة للدكتور سليم حسن اساطير فرعونية ترجمة الاستاذ كمال الدين الحناوي ديانة مصر القديمة للعالم الالماني أدولف ارمان حلقة معجزة الهرم الاكبر من برنامج العلم و الايمان للدكتور مصطفي محمود
--
الموضوع الذي طرح الان ليس بجديد للنشر و انما قمت بعرضة من قبل و كان اول نشر لة في احدي المواقع " منتدي ابناء مصر في اول سبتمبر 2005" و اعادة الطرح مرة اخري هنا انما هو نتيجة حوار دار مع احدي الاصدقاء مؤخرا في نفس الصدد فاردت طرحة هنا لاطلاعة علي المدونة
2 com

Unite To reunite Refugees - عندما رأيتني لاجئ

لم يكن هذا الامر موضع اهتمام بالنسبة لي و لم اطلع او اقراء عن اي شىء متعلق بهذا الصدد ... شئون اللاجئين ... لكن الامر تحول بي عندما اطلعت علي احدي المواقع علي شبكة الانترنت بهذا الشأن من مجرد عدم الاطلاع الي التفكير في كوني قد اكون واحد منهم وقد جال بخاطري ان اتخيلني وقد صرت احدي لاجىء المخيمات فجأة ... و اني لأتخيل انني فجأة اجدني غير قادر علي ان استمتع بالجلوس منفردا في غرفتي الخاصة مستمتعا بما قمت بتعليقة علي الحوائط من لوحات و اجدني غير قادر علي الجلوس مستمعا للموسيقي ممسكا باحدي كتبي المفضلة و هي في نظري اروع شىء قد يحصل علية الانسان في الحياة ...اجدني و انا افكر في انني قد سلبت هذة الاشياء .. و اني لاجد ان الشىء الوحيد الذي له الحق في سلبي اياها هو الموت ... فلا و الف مرة لا ان اتخيلني قد سلبت هذة الاشياء و انا مازالت حي .... سلبت هذة الاشياء بسبب مجانين و مهاويس اشعال الحروب و مدمني اثارة الفتن
- و لا اعرف
من الذي اعطي لنفسة الحق سلبي فجأة هكذا كل ما املك .. يسلبني منزلي يسلبني ذكرياتي يسلبني حياتي كلها دفعة واحدة دون ادني جريرة مني و ان يكون سبب او عامل في تشريدي و ابعادي عن منزلي و عن الاماكن التي نشأت و تربيت بها .... هذا موجه لكل الاطراف علي حد سواء حتي ولو كانت بلدي نفسها هي احدي الاطراف و يحضرني الان قول رائع للمهاتما غاندي " ما الذي يعني للميت او الايتام او الذين هم بلا مأوي ان كان الدمار الجنوني قد حدث تحت مسمي الديكتاتورية او الاسم المقدس للحرية او الديمقراطية " فعلي نفس النهج لا يعنيني كلأجىء مشرد بين المخيمات خلف الاسلاك الشائكة و غير قادر علي الحصول علي ادني الحقوق الآدميه تحت اي مسمي تم دفعي في هذا الوضع
- و المؤلم
في الموضوع انك تعتقد انك قد تخرج و تترك منزلك لفترة قصيرة ثم تعود و كأن شىء لم يكن و لكن الواقع انك ان عدت بالفعل ستجد حقا انة كأن شىء لم يكن اي كأن منزلك لم يكن هناك من الاصل ... تجد كل شىء و قد ورى الثرى و اصبحت اكوام من التراب - اذكر منهم ابناء مدينة بورسعيد و قد تركوها و قد تحولت الي اكوام تراب , او مثل الرجل الفلسطيني الذي اقنعوه فقط بان يأخذ مفتاح المنزل و هي مجرد ثلاث ايام و يعود فلا حاجة لاني يحمل اي شىء معة و هو الي هذة اللحظة او اظنة مات و هو فقط يملك المفتاح و قد مر علي خروجه اكثر من 50 عام و لم ولن يعود اليها قط .
تدخل المخيم و تظن بأن لك عودة و لكن الواقع انها اشبة بخروج بني اسرائيل من مصر كما صورها لوح مرنبتاح ليس مجرد خروج انما القضاء علي بذرة بني اسرائيل في مصر "بالنص الحرفى اللوح" ...
بل الاكثر من ذلك انك قد يأتي عليك زمن داخل المخيم وقد تحول الامر الي واقع لا جدال فيها ولا حيلة لديك الا ان ترضخ لهذا الواقع فتجد نفسك و قد تزوجت و انجبت ابناء هم قيد البعد عن مواطنهم الاصلية و هم خلف اسلاك و هذا واقع و حادث و ليس محض خيال ..
- السؤال
الذي يلح علي ذهني و بشدة هل سيأتي يوما و يعود هؤلا اللاجئين الي مواطنهم الاصلية ..؟ لننظر الي خريطة لاجئي العالم لنعلم الرد علي هذا السؤال ... تجدهم فسلطين – العراق – لبنان – افريقيا حدث ولا حرج ... السودان – تشاد – اوغندا – اثيوبيا- الصومال ... والي اخره لاننا اذا تتبعنا مسار اللاجيئين في افريقيا لاحتاجنا الي صفحات ليس هذا فقط بل اوروبا نفسها لم تخلوا منهم ايضا ... قبرص – جورجيا و غيرها الكثير .. ايضا في اسيا و امريكا الجنوبية ... لم تخلوا قارة في العالم من اللاجيئين حتي ان اعدادهم تحصي بالملايين الان .. لا اعلم لما اعادني هذين السطرين الي موضوع كتبته من قبل عن قارة اطلانتس و اقتبس منة " تمعن النظر اكثر فلا تجد شبر علي وجة هذة الكرة الارضية الا و بة نزاعات او حروب او صراعات قاتلة و كأن الجميع قد عزموا فيما بينهم و اقسموا علي ميثاق غير مكتوب علي تدمير هذا الكوكب الذي نحيا علية "... ان معني ان يعود كل لاجئي العالم الي منازلهم و الي اراضيهم الاصلية هو ان تتوقف كل الحروب في انحاء الكرة الارضية و هو بطبيعة الحال ان يتحول كل البشر الي ملائكة ولا وجود لمجانين الحروب منتجي السلاح و من علي شاكلتهم بينا .... و بالطبع هذا كلة محض خيال ... فلا الحروب ستنتهي ولا اي لاجىء سيعود الي وطنة و سنظل هكذا حتي يقضي الله امرا كان مفعولا

Bloggers Unite

5 com

Blog Action Day: هذا هو الفقر


ليس هناك احد اجدر و اقدر علي وصف تجربة ما الا من عاشها و يقول المثل الشعبي المصري " اسئل مجرب ولا تسئل طبيب " وما سيذكر هذا ليس تجربة بل هي حياة يعيشها مئات الالوف علي ظهر هذة البسيطة انة الفقر فلا مئات المقالات ولا الف كتاب ليصف ما يعيشة الفقير من حالات الضنك و غيرها من شقاء الا من عاشها حق المعيشة لذلك لنا ان نتخيل مثلا رجل يزن امه كاملة رجل ليس ممن تكالبوا علي الحياة بل ممن زهدوا فيها و اعطاها ظهرة فأقبلت هي علية بحذافيرها انة "علي بن ابي طالب كرم الله وجهه" و علي الرغم من هذا نجد وقد فعل بة الفقر من الافاعيل حتي انة ليقول مقولة المأثورة حتي قيام الساعة ...

" لو كان الفقر رجلاً لقتلته "
.. فلنا ان نتصور ان هذا القول يصدر عن "علي" الذي هو ممن رضى الله عنهم و رضوا عنه ... فما بالنا بعوام الناس ...! وليس عند هذا الحد فقط فهذا لقمان الحكيم و هو من هو و الذي سيقرن باسمة الي فناء الارض "الحكيم" و ما هي لاحد غيرة سوى لنبي "سليمان الحكيم علية السلام" ,, لننظر ماذا دفع الفقر لقمان ليقول

" حملت الجندل و الحديد و كل شيء ثقيل ، فلم أحمل شيئاً هو أثقل من جار السوء ،
وذقت المرار فلم أذق شيئاً هو أمر من الفقر "

و لكن و علي الرغم من فقر هؤلا الا انني اري انهم لم يعيشوا الفقر الحقيقي لانهم كان جزء من مجتمع متكامل ,, مجتمع عرف قيم التراحم فيما بينهم عرفوا المودة لم يتعلموا الانعزلية و الوحدة و هذا ما يؤيدة قول عظيم للأم تريزا الذي يوضح معني رائع للفقر
" أعظم فقر هو الوحشة وشعورك أن أحدا لايكترث لك. "
و هذا هو ما ارى و هذا هو عين الفقر فالفقر الحقيقي لدي الفقير شعورة الدائم بكونة فقط مجرد منبوذ مثير للشفقة ,, فقط يلقي لة من القي الية بالفتات القليل ثم يتولي عنة مدبرا مسرعا دون الاكتراث الي اي نوع من الحوار دون ادني السؤال عنة او عن اي شىء في عالمة الخاص عالم الشقاء ,, فقط يعطي "هذا اصلا ان اعطي " ثم يذهب بعيدا .. فليس الاحسان الي الفقر يجب ان يكون بالمال فقط بل ان مجرد شعورة بانك تشعر بة هذا هو اعظم احسان و حتي اننا نرى ايضا في القران انة لم يوصى بالمال فقط للفقير بل و ايضا بالقول المعروف بنص الآيات القرأنية ... و هذا هو الاصل الترابط و وحدة المجتمع و ان يسئل هذا عن هذا لا ان يبني الاغنياء حول مدنهم اسوار كما نري اليوم و الفقراء مجرد مجموعة من المنبوذين في احيائهم القذرة المهملة بعيدا عن اي شىء .. فقط اقصى ما يمكن ان يقدمة اي غني منهم هو المال وحدة ... بل و انني اري انة من الواجب ان يعامل الفقر كما اليتم تماما بالحنان قبل المال بالعطف لا بالشفقة .. بمشاركتهم حياتهم و مشاركتهم حياتنا هذا هو الاصل ... عسى ان نجد من يرحمنا اذا ما مكر بنا الزمان.





2 com

نعم يا شافعي ضل و جهل

منذ بضعة شهور ... بدء الامر مجرد مزحة حين سألني صديق لي عن جملة قد سمعها بأحدي الافلام الكوميدية " ان قدمك لا تخطو في النهر مرتين " هكذا قالها في اول مرة .... فكرت فيها لوهلة و لم ادرك معنها مثلة تماما و تحول الامر كما بدء الي حوار هزلي .. و قد نسيت في لحظتها و لكن الجملة ظلت عالقة بذهني ,, لعل هذا لتأكدي من انها مقولة اعمق بكثير من كونها كلمة عابرة تقال علي سبيل الهزل في فيلم ... و ظلت هذة الكلمات هكذا كسحابة عزفت عنها الرياح فظلت ساكنة في مكانها ... كنت كلما فكرت في البحث عنها او عن اصلها في كل مرة تذهب عن فكري و انشغل بشىء اخر و لكن كنت احاول التفكير في معنها .. و كان كل ما يدور في ذهني حول المقولة هو "الانا" ماذا قد يمنعني من ان اخوض في النهر مرتين و لم افكر في اي مرة في "الاخر"اي النهر ...
شاءت الصدفة و ليس البحث ان اقع علي الرياح التي سوف تحرك هذة السحابة ... فالمقولة ليست عبثيه بل كما ظننت بالفعل انها لفيلسوف و ليس اي واحد انما هو "هرقليطس" و هو بالطبع من اسمه اغريقي و هو واحد من اهم فلاسفة الاغريق و ما ان عرفت المبدء القائم علية فلسفة هذا الرجل حتي اتضحت الرؤية تماما عن هذة المقولة فهو قائل و مؤمن بالتغير الدائم و هذا هو سر وجود النهر فالمقصود في المقولة هو النهر و ليس خوضي فية من عدمة فالنهر دائم السريان دائم الحركة غير ثابت علي حال تماما كما هي الحياة لا تقف ابدا انما جريان و سريان مستمرا ابد الدهر و هذا هو الحال و اصل القول "لا تستطيع أن تنزل في نفس النهر مرتين" وقد تأكدت من صحة تفسيري بالفعل و هذا هو المقصد منها .... هذة هي المقولة و التي كانت في يوما ما بداية حوار ضاحك
ما اكتبه هذا ليس تحليل للمقولة او تعريف بالفيلسوف هذا انما هو حقا ذلك القول الرائع للامام الشافعي رضي الله عنة و الذي حضر في ذهني بشدة ما ان تعرفت علي هذة المعلومات بالصدفة البحته و هي "من حسب انة علم ضل و جهل" ... نعم فلا تغتر بقليل عرفته فالاكثر مازالت عنة في حكم الجاهل
2 com

حوار مع نملة .... 2

"هل نفثت دخانك في الناحية الاخري و اكون شاكر لحضرتك جدا" كان رجلا كهلا وقد فعل الزمان في وجه هذا الرجل الافاعيل حتي انك لتظن انة ليس وجه بل جبل شامخ و قد امتلىء بالكهوف و الصخور و النتؤات من عوامل الزمن ,, " لا تؤاخذني يا ولدي سأذهب هناك عند الباب" قام الرجل بالفعل و اصطحب معة شيشته و كان ممسكا بها في عناية شديدة كانها طفله الصغير .. التفت مرة اخري الي صديقي و قد كنا نتحدث كعادتنا عن مايدور حولنا في البلد و قد كانت الايام علي مشارف انتخابات لمجلس الشعب او الشورى .. فلا اهتم كثيرا اي منها .. و كان يتحدث بحماس شديد عن ضرورة ان نذهب و نقوم بالانتخاب و كعادتي دائما ايضا قمت بالسخرية الشديدة و تحول الامر معي الي مجرد مزحة فقلت مستفزا له " لما لا ترشح نفسك افضل للعضوية بدلا من ان تقوم بالانتخاب فقط" كنت قد نجحت بالفعل في اثارته فقال" ولما تظن انة لا جدوي من صوتك" ..

 "لان الصنايق جاهزة بالفعل من الان و الاصوات جاهزة بل و الناجحين ايضا جاهزين" قلتها لة بمنتهي الجدية هذة المرة و كنت مازالت اراقب الرجل العجوز الجالس علي باب المقهي علي مدار الساعة ولا يكف عن تنفيث الدخان ...

 " علي الاقل عندما نذهب و نصوت او حتي لا نصوت قد يعلموا انة هناك احد من الشعب يريد ان يحدث تغير فعلا و عندما يجدوا ان اللجان لم تمتلىء فقط برجالهم و ان هناك اشخاص اخرين مهتمين من يدري لعلهم ساعتها لم يخرجوا صناديقهم الجاهزة هذة التي تقول عنها" ...

 كنت في بداية الحديث احاول ان احتوي غضبة بان اجعلة حوار هزلي الي حد ما و لكني و قد بدأت في الغضب انا الاخر ... ما هذا الذي يتحدث عنة هل هو بالسذاجة الي هذا الحد ام انة مثالي زيادة عن اللازم ام انة متفائل جدا .. الا انني لم اجده سوى ساذج و هذا الرجل الذي لا يكف عن شيشته قط انة حتما ولا شك يريد الانتحار و انهاء حياتة البائسة هذة التي لا جدوي من وجودة فيها .. نهضت مغادرا للمكان فلاثنين قد اثارا اعصابي صديقي المثالي و هذا الانتحاري عديم الجدوي .,, عبرت الطريق المزدحم بالسيارات غير المسرعة فالزحام لم يدع مجال للسرعة .. و ما ان عبرت و ولجت الي احدي الشوارع الجانبية حتي وجدتني اتعثر فوقعت علي ظهري و ارتطمت رأسي بالرصيف .. التفت برأسي جانبا فرأيت نملة و كأنها تجري نحوي فأمعنت النظر انها حقا تجري في اتجاهي بل و تقصدني انا بالذات و ما ان وقفت امام وجهي تماما حتي صاحت "هل انت بخير" ... لم ارد لها جواب ولا اعلم لماذا ؟.. فصاحت مرة اخري "هل انت بخير هل تحتاج الي مساعدة "

انطلقت في الضحك من قولها الاخير في سخرية شديدة كعادتي و قلت لها متظاهرا بالاعياء "نعم احتاج تنفس صناعي " و انطلقت مرة اخري في الضحك بشدة ..

نظرت الي النملة في دهشة حقيقية شديدة و قالت في استغراب مملوء بالغضب ...

" ما أعجبك ايها الادمى من اي صنف انت .. ممدد علي الارض لا تقوى علي النهوض و التحرك و عندما اعرض عليك المساعدة تسخر مني انت حقا غير طبيعي "

.. " لا و الله اكاد اقسم لكي انني طبيعي مائة بالمائة و لكن فيما بيدو لي انك انت عمياء الا تري نفسك"

..." بل اري نفسي جيدا و هل تعلم ماذا اري نفسي اراني قادرة علي حمل نفسي علي الاقل ولا اتعثر في الطرقات"

.. "بل انت نملة ... و الاعجب انك تهرولين الي و تعرضين علي المساعدة ... تخيلي معي هكذا ما هو دورك هنا؟" قلتها مستفزا لها و قد اغضبتني من قولها

" اي كان ماساقوم به و يكفي انني قد ابديت اهتمام بك علي الاقل و تقدمت نحوك و لعل تقدمي هذا قد يدفع المزيد من المارين و لعل ان لم اتقدم اليك من الاصل لظنك الناس احدي هؤلأ الذين ينامون في الشوارع ولما ابدي احد اهتمام بك ايها الادمي الجاحد"

.. " ما هذا الهراء جعلتي من نفسك بطل قومي لمجرد ان تقدمتي نحوي ..ما هذا الشىء العجيب الذي اتحدث معة و اي افكار هذة"

همت النملة بالرحيل ثم التفتت الي مرة اخري ...

"لما تحتقر دوري هذا و لما تحتقر صنعي معك هل هو لمجرد حجمي ام ظنك باني ضعيفة .. ماذا لو احتقر كل كائن الكائن الاخر لمجرد حجمة لكان الفيل سيد الكون بل منازع ... بل انتم في بني البشر لو احتقر كل انسان ما حولة لمجرد الحجم او حتي العدد او نوعة ما اصبح الانسان انسان قد ينظر للفرد علي انة وحدة مفردة حقيرة العدد لا جدوي منة ... و لكن انظر ماذا تفعلون عندما تتجمعوا من الفردية الي وحدة واحدة مجتمعين علي فكرة واحدة اليس اصل الفكرة فرد ثم فرد ثم مجموعة ثم تتحولوا الي قوة ... من اين وصلت هذة القوة انها من الفرد الذي احتقرتة عندما نظرت الية علي انة وحدة مفردة ... بل و هذا الفرد عندما تجدة في هذا المجتمع و هذا المجموع قد تري فيها المعدن الذي لا تراه في احد اخر و قد يخرج منة روح الفريق من جوهرة ما قد يقلب امورا و يغير اشياء ..... سيدي الادمي – لا تحتقر ما هو صغير للعين فلعلة عظيم الجوهر"

وقفت الكلمات علي لساني و عجزت عن الرد عليها ثم صمت قليلا فلما همت بالرحيل هممت بمجادلتها  مرة اخري ف.....

" اخيرا افقت ايها الرجل لقد اقلقتنا عليك ..."

".... ماهذا اين النملة " قلتها وانا افرك عيني محاولا رؤية هذا التجمهر من حولي

ضحك جميع الواقفين بصوت عالي و سخر احدهم " يبدو ان الارتطام قد اثر علي عقلة ..فليبحث احد لة علي نملة ."  ضحك الجميع مرة اخري بصوت عالي و لعلني ان كنت في حالتي لاشتبكت معة

كنت قد بدأت ان استوعب و قد وجدتني جالس مرة اخري علي احدي كراسي المقهي و واقف امامي الرجل العجوز صاحب الشيشه عديم الجدوى .. ردد احدي الواقفين مشيرا الية " لولا هذا الرجل الطيب الذي كان يجلس بالباب ما رأك احدي وانت تقع في هذا الشارع الجانبي المظلم و لظللت ملقي و ممدد طوال الليل هناك "

اخذت احوم بنظري في الناس ولا اراني اجد من اتحدث بة اليهم .. ثم استدرت الي صديقي الذي كان يجلس الي جواري و ممسكا لي بكوب من الماء و قلت لة " هل تعلم .. اي انتخابات في اي مجلس في اي حدث يجب ان نكن هناك و نذهب من يدري لعلنا نكون السبب في تغيرا ما ان نكون جزء من جماعة التغير"

نظر لي صديقي في دهشة شيدة ولم ينطق بكلمة واحدة اما انا فظل قول النملة  يتردد في اذني و عقلي بلا توقف ..

لا تحتقر ما هو صغير للعين فلعلة عظيم الجوهر .....

أحمد عبد المنعم المليجي



حوار مع نملة ... 1



0 com

اغنية: طير الحق ... فيلم البرىء




محبوس ياطير الحق من فيلم البرىء لعاطف الطيب و أحمد ذكي

2 com

رؤيا سراب

تمر اليالي في اعقاب الاسابيع و تهرول الاسابيع في ادبار الشهور لتجد الشهور نفسها علي اعتاب السنون .. و يقف الانسان في وسط حديقة حياته و يمعن النظر ليجد ان هذة الحديقة ما هي الا صحراء مقفرة ما ترك فيها شجرة واحدة ولا اي زرع و غرس يذكر بة بعد الرحيل و بعد انتهاء رحلتة الحياتيه .. مر علي الدنيا و هبط علي الارض ثم تركهم و كانة لم يأتي اصلا شانة شأن الملايين من البشرية التي اتت و رحلت و لم يعرف لهم سبب لوجودهم علي الارض ما زادوها في شىء بل علي العكس لعلهم اخذوا منها و انقصوها و افسدوها .. ثم يصبحوا نسيا منسيا .
شأنهم شأن بلوره ملح ذابت في المحيط ثم هي في غياهب غياهب النسيان و في ظلمات بعضها فوق بعض و لن و لم يذكر احد بلورة الملح هذة فما هي الا جزء من مليارات مليارات

يحدث المرء نفسة عن هؤلاء الذين يظنون انهم لمجرد ترك ذورية خلفهم فهذا في حد ذاتة ثمرة كلل بها مشوار حياتة .. قد يكون و لكن ما الذي يميزك بهذة العائلة التي قمت بتأسيسها علي مليارات فعلوا الشىء ذاتة و حققوا الانجاز نفسة – هذا اذا اعتبارنا انة اصلا انجاز – بل علي العكس مرة اخري فقد يكون من هذة العائلة من تضخر الارض منهم لمجرد ان يمشي الخطى عليها لقبيح سريرتة و لقذر علانيته .. و ما اكثر هذا في الطرقات و الشوارع .. ان الذي يظن مجرد العائلة انجاز و هدف يحيا من اجلة و يموت و يذكر بهذا , فعلية ان يغرس النبتة جيدا في حديقة حياة , ليس مجرد نثر البذور , انجاز انما ان تضع البذرة و ترعيها حتي تصبح شجرة صالحة يستظل الناس بظلها و يستفيد البشر بطيب انتاجها .. السؤال محل المشلكة اصلا هل نظن انة هناك من هو قادر علي تربية نتاج تأسيس هذة العائلة التي هي انجازة الوحيد في الحياة ليصبحوا مثل هذة الشجرة .. في ظل الاوضاع العامة و في ظل الانحطاط الاخلاقي الذي لا ينكرة الا اعمي بصيرة و في ظل المؤامرات اليهودية و الماسونية علي العالم اجمع التي لا ينكرها الا مأفون و في ظل التحركات العلمانية و الحركات الانحلالية المتشدقة بالحقوقية و الحريات الوهمية و في ظل الكثير و الكثير من المؤثرات و الظروف الاخري ,, هل هذة تربة صالحة لاي غرس صالح .

ان القائل بان تكوين عائلة هو الانجاز الذي سوف يذكر بة بعد مماتة و هو الانجاز الذي سيمجد ذكراه ,, انما ظن هؤلا الذين يعتقدون هذا و ان ورائهم ما يذكرون بة .... شأن ذكراهم كسراب تراه من بعيد فاذا اقتربت و امعنت الرؤيا ما هو الا فراغ و تصبح رؤيا سراب

أحمد عبد المنعم المليجي

4 com

قارة اطلانطس غير المفقودة

قارة اطلانطس غير المفقودة
من منا لا يعرف اسطورة قارة اطلانطس التي تحدث عنها افلاطون نقلا عن كهنة المعابد الفرعونية فيذكر افلاطون انة كانت هناك قارة اخري علي وجة الكرة الارضية و وصل اهل هذة القارة من العلم ما لم يصل الية احد من قبل و وصلوا الي ما وصلوا من رخاء مالم يبلغة احد من قبل باختصار مكنهم الله من الارض خير تمكين و علي الرغم من هذا لم يحفظوا هذة النعم انما استغلوا العلم الذي وصلوا اليه في محاربة بعضهم البعض حتي انهم بعلمهم دمروا القارة بالكامل و غرقت في المحيط .
تقف احيانا الاسطورة عند هذا الحد و لكن يحب ان يزيد بعض اعداء الحضارة الفرعونية جزء اخير و هو انة قد نجا القليل من علماء هذة القارة و قد جمعوا كل علومهم هذة التي وصلوا اليها و ذهبوا بها الي مصر و دفنوها و بنوا عليها الاهرامات الثلاثة و هذا سر معرفة المصريين لتلك القارة و التي نقلها عنهم افلاطون ( المهم ان ينسب بناء الهرم لغيرنا.)
بأختصار شديد الي هنا تقف الاسطورة دون الدخول في تفاصيل اخري و لكن دعونا ننظر حولنا هل هذة الاسطورة مجرد محض خيال لدي اجدادنا هل هي مجرد قصة مثل القصص الذي وصلنا من التاريخ (
قصة سنوحي علي سبيل المثال) ام انها كسائر المعجزات التي حققوها القدماء المصريين في كافة مجالات العلوم و كانت هذة القصة قرائه مستقبلية و تطلع لما سيحدث لكوكب الارض بالكامل و ما هذة الاطلانطس الا الكرة الارضية و ما هذة الاسطورة الا في عقولنا و ما هي الا حياتنا التي نعيشها .. لننظر الي نقاط التطابق بيننا و بين الاسطورة الم نصل من العلم الي حد انة مايحدث في افلام الخيال العلمي بعد بضعة شهور نجده حقيقة بيننا الم نصل من الرخاء و الرفاهية حتي انك قد تطلب طعامك و انت جالس امام شاشة الحاسب الالي عبر شبكة الانترنت و يصلك حتي كرسيك الم نصل من القدة و التمكين علي هذة الارض و انت جالس في غرفتك تحرك كل شىء حولك بمجرد جهاز تحكم اصغر من كف يدك . و مع هذا العلم الرائع انظر و نحن مازلنا ننتهج نفس خطي الاطلانطس في تدمير القارة او الكوكب بالمعني الاشمل بأسره فكانت الحروب بالسيف ثم بالرصاص و المدافع ثم صارت الحرب كيماوية فاكثر تدميرا حيث النووية ثم اكثر ابادة لبيولوجية و عصر القنابل الهيدروجينية ثم عصر جديد من الحروب و هي الحرب الالكترونية .. المهم انها تتجه الي الاكثر تدمير و الاكثر شمول في الابادة للبشرية و الاكثر محوا للقرى و المدنية ... حتي اننا وصلنا لحد من عدم التوازن النفسي و الاضطراب العقلي انك الان تشاهد الحروب حيه اي بث مباشر .. اي هيستريا هذة و ما هذا الدمار الجنوني تجلس امام شاشة التليفزيون في منزلك لتشاهد عمليات الابادة و هي تحدث علي ارض الواقع و كانها مبارة كرة قدم .. ثم تمعن النظر اكثر فلا تجد شبر علي وجة هذة الكرة الارضية الا و بة نزاعات او حروب او صراعات قاتلة و كأن الجميع قد عزموا فيما بينهم و اقسموا علي ميثاق غير مكتوب علي تدمير هذا الكوكب الذي نحيا علية ... فحقا نحن نسير بنجاح تام علي الخطي يا اطلانطس. لا اعلم بصراحة الي اي مدي سنصل هل مثل ما خط لنا اجدادنا في الاسطورة بان تغرق القارة او يغرق الكوكب في هذا الكون الفسيح ..؟
هل مازلنا نعتقد بكون هذة القارة اسطورة ... ! ام اننا نحن هذة الاسطورة و ما هي الا بداخنا نحن و نحياها و ما هي الا بداخل كل بشري يحيا علي وجة هذا الكوكب ..... عفوا القارة
القارة المفقودة عن عقولنا
أحمد عبد المنعم المليجي
2 com

الاصولية بين التحريف و التزيف

الاصولية بين التحريف و التزيف
الاصولية و الاصوليين ... ما هو تعريفنا الدارج عن هذة المصطلحات؟

بالطبع يبادر الجميع بالرد هم تلك الفئة المسلمة الملتزمة باوامر و سنن النبي محمد صلي الله علية وسلم بالحرف الواحد لا زيادة و لا نقصان و دون ادني شك في صحة الاجابة و هذا التعريف تجد الكثير من العلماء و المفكرين الكبار ايضا يقولون بة و يفسرون بة مصطلح الاصولية مما يؤصل و يؤكد هذا المفهوم لدي جمهور الناس مثقفهم و عوامهم فعلي سبيل المثال المفكر الكبير الدكتور مصطفي محمود في كتاب السؤال الحائر نجدة يقول
( في فصل من هو الاصولي ؟
" كلمة نسمعها كثيرا هذة الايام هي الاصوليون
.. و طائفة الاصوليين هم الملتزمون بحرفية النصوص السائرون علي قدم النبي علية
الصلاة والسلام حذو النعل بالنعل لا يزيدون علي ما يقولة حرفا ولا ينقصون حرفا
يقلدونة في كل فعل ")

هذا هو التعريف من رأي الدكتور مصطفي محمود و الذي فرد لة فصل كامل يتحدث فية عن هذا المصطلح من وجة نظر هذا التعريف ..!
او مثل بعض الذين يقولون ان الاصوليون هم جماعة طالبان التي يتزعمها بن لادن في افغانستان وما اكثرهم ايضا .
ان كان هذا هو غالب الظن فعلينا الدخول الي كتاب الدكتور محمد عمارة الاصولية بين الاسلام و الغرب فأنة سوف يهدم هذا الظن تماما و ان هذا المعني للاصولية انما هو محض افتراء علي الاسلام
الكتاب الذي نتحدث عنة و هو " الاصولية بين الاسلام و الغرب " من نوعية تلك الكتب التي تؤلف للرد علي كتاب اخر بعينة فهو جاء بمثابة ايضاح لاخطاء وقع فيها المفكر الفرنسي روجية جارودي الذي دخل الي الاسلام و قام بتأليف كتاب عن الاصولية باسم " الاصوليات المعاصرة اسبابها و مظاهرها " مما جعل بعض ممن هللوا لاسلامة الي تكفيرة مرة اخري لما اورده من معلومات خطأ عن الاسلام عن قلة فهم و وعي علي حد اعتقادي و ليس عن عمد ..!
اما الدكتور محمد عمارة المفكر و الفيلسوف كان لة اسلوب اخر في الرد و ليس التكفير او المهاجمة غير البناء انما هو كتاب تاريخي بحثوي
ليس لروجية فقط ولكن للامة كلها و للعالم هذا الكتاب الذي لم يتعدي المائة صفحة جاء فية من المحتوي ما يحتاج لمجلدات من شرح
كتاب قام فية بالرجوع لأصل فكرة الاصولية و اين بدء هذا المصطلح
فقد كانت اولي و اهم معلومة من الذي بدء الفكر الاصولي فيقول و يبين في الصفحات الاولي للكتاب
((الاصولية في المحيط الغربي هي في الاصل و الاساس حركة بروتستنتية
التوجه أمريكية النشأة انطلقت في القرن التاسع عشر الميلادي من صفوف حركة اوسع هي
الحركة الالفية التي كانت تؤمن بالعودة المادية و الجسدية للمسيح علية السلام ثانية
الي هذا العالم ليحكمة الف عام تسبق يوم الدينونة و الحساب))

اذن فنحن من واقع هذا الكلام اما فكرة غربية امريكية بحتة لا علاقة لها من الاصل بالاسلام ولا بالشرق اصلا
ثم يكمل قائلا
((و الموقف الفكري الذي ميز و يميز هذة الاصولية هو " التفسير الحرفي
للانجيل و كل النصوص الدينية الموروثة و الرفض الكامل لاي لون من الوان التأويل لاي
نص من هذة النصوص – حتي ولو كانت كما هو حال الكثير منها مجازات روحية و رموزا
صوفية – و معاداة الدراسات النقدية التي كتبت للانجيل و الكتاب المقدس))

ثم يقوم بعد هذا بشرح كيف ان الاسلام بكافة التيارات الفكرية علي مر الازمان قد قبلت بعكس هذا الجمود الاصولي الغربي حيث انها جميعا قد سمحت و قبلت بالتأويل – نعم بشروط ولكنة علي الاقل مسموح لمن ملك العقلية الفكرية التي تسمح له بالتأويل ... ثم دلل عن هذا بواحدة من اهم القواعد الفكرية الاسلامية و هي انة يجوز و ليس الاجازة فقط بل هو اصل من اصول الاسلام تقديم العقل علي ظاهر الشرع عند التعارض و هو ما قال بة الامام محمد عبدة و الذي كان محض تصديق و اتفاق من كل العلماء معة علي هذا الراي.
و يسترسل بعد هذا الدكتور محمد عمارة في عرض البراهين من كتب و اقوال المفكريين الغرب و ليس من وجه نظرة الشخصية و لعل هذا ما يجعل من هذة الكتاب حجة بينة و لعل من اروع ما في الكتاب انة لم ينظق بكلمة و لم يخط كلمة واحدة بدون ذكر المرجع الخاص بها لم يكن كتاب مثل هذة الكتب التي تقول عن لسان هذا و ذاك و ما من اصل للحديث انما كل قول لة ثبت و كل كلمة لها مراجع مما يؤصل روعة هذا الكتاب
و يقوم بعد هذا بعرض انواع الاصوليات الغربية و تعدد اشكالها و كذا الاصوليات التي يطلق عليها الاسلامية ثم يعرض و يناقش اخطاء جارودي و التي من اجلها اصلا هذا الكتاب .. بالطبع لن اقف هنا عند كل سطر و قول بالكتاب و انما كان الوقوف فقط علي اصل التعريف للكلمة عسي ان يقراء احد هذا الكلام و نصحح لدية مفهوم خاطىء .. الكتاب ليس بالكتاب اليسير الذي يمكن لاي شخص انة يطلع علية و يفهم و يستوعب كل ما جاء بة من مصطلحات و افكار و تعريفات بل علي العكس ليس لاي شخص ذو فكر محدود ان يقراء هذا الكتاب لعلة يقوم بتفسير قول او فكرة بالكتاب بمحمل خطاء ظن منة بالصحة فكما ذكرت فيما سبق انة علي الرغم من ان الكتاب لم يتجاوز المائة صفحة الا انة يحتاج الكثير و الكثير من الشرح

* الموضوع في الاصل لمدونتي الاخري (مكتبة الأراء- http://reviewslibrary.blogspot.com) و لكن لأهمية الكتاب فضلت عرض الموضوع في المدونتين معا
أحمد عبد المنعم المليجي
2 com

صدق يا تولستوي قولك فينا

قال الحكيم الصيني "بدل من ان تلعن الظلام اوقد شمعة" و لكن يبدو اننا في العالم العربي و في مصر علي وجه الخصوص نلعن الظلام و نلعن من حولنا ولا نحاول ان نشعل الشمعة .. ان العجيب في اوطاننا هذة ان الجميع يعرف الاخطاء و الجميع ينتقد كل شىء من حولة في البلاد و ينتقد الفساد و ينتقد و ينتقد ولا يحرك ساكن و لا يحاول ان ينتقل من مرحلة النقد الي الاصلاح او التعديل... حتي تلك الصورة المنتشرة من خلال رسائل البريد الالكتروني مؤخرا ذات العنوان " يحدث في مصر" ليست رسائل من شأنها الوقوع علي الجوانب السلبية و اصلاحها انما استخدمت كمادة للسخرية و الضحك تلك مجموعة الصور التي يتم تناقلها فيما بيننا و التي تحتوي علي اخطاء و سلبيات و لا اخلاقيات فادحة انما بالنسبة لنا هي مجرد صور "دمها خفيف" و قد كان من الاحري و الواجب انها تنشر من اجل تجنب عادة سيئة او خطأ يقع فية الناس هذا جانب . هناك جانب اخر و اعجب بكثير عندما تدخل المنتديات العربية كلها علي وجه العموم دون اختصاص دولة معينة تجد ان كل الناس و قد تحولوا الي شعراء و ادباء و المدافعين عن المثل و المباديء و الاخلاق وتجد عاصفة من الحب و المحبة و التراحم و تجد الاعضاء كلهم و قد تحولوا الي ملائكة لا تعرف الخطأ ... اذن فمن الذي يقوم بالمعاكسات في الشوارع و المشاجرات ومن الذي يأخذ الرشوة في العمل و من الذي يسرق و من الذي يفعل و يفعل و يفعل الي اخره من افعال و اعمال لا يمكن انكار و جودها في مجتمعاتنا العربية لعلهم و هذا غالب الظن (قله مندسه) و علي غرار هذا ايضا طبقة الفنانين العظماء تجد الواحد منهم او الواحدة منهن يخرجون علينا في البرامج يتشدقون بمكارم الاخلاق و سبحان الله العظيم في هؤلا
يحضرني في مثل هذا الموقف كلمة قالها المفكر و الكاتب الكبير الروسي ليو تولستوي و لا اعلم ان كان قد قصدنا نحن بهذة الكلمات الموجزه ام لعلها البصيرة و ما اصدقها علينا
" كل انسان يفكر في تغير العالم ولا احد يفكر في تغير نفسة "
هذا و لن ازيد فالمزيد انتم اعلم به . كل ما اردته هو كتابه رأي في هذة الرسائل التي جعلت مادة للاستهزاء.
أحمد عبد المنعم المليجي
4 com

بعد اعدام الرب انا جاهز لحكم العالم

بعد اعدام الرب انا جاهز لحكم العالم ...
عندما قرأت هذة الكلمات القليلة للمرة الاولي اوقعت في نفسي الاثر الذي حثني
علي التفكير فيها و في مضمونها و المقصد الاساسي منها بعمق شديد اكثر من كونها
مقولة لفليسوف عرف عنة انة ذو افكار الحادية و متطرفة و كل مذاهبة قائمة علي مبداء
القوة انة فريدريك نتشة .
ان الناظر لهذة المقولة يدرك سر القاء تهمة الالحاد دائما علي نتشة فان مفكر و فيلسوف مثل نتشة عندما يبدء في التفكر المنطقي العقلاني القائم علي الموجودات الملموسة بعيدا عن اي
روحانيات كيف يعبد نتشة صاحب مذهب القوة اله غير قادر علي حماية نفسة او حماية ابنة
اي كانت الصفة الالهيه لدية ... اي اله هذا الذي يجعل من نفسة او من ابنة خرقة بالية في ايدي مجموعة من البشر و يصبحوا اعلي منة بطش و اشد بأسا علية ... ثم بعد ان يفعلوا بة الافاعيل و ينزلوا علية اشد انواع العذاب يقول لهم ما فعل هذا الا لتحمل خطايا البشرية فالان لا نار و لا يوجد الا جنة و صكوك غفران .. فأذا كانت فلسفة هذا الاله المثير للشفقة بهذا الشكل و علي هذا النحو فمن حق نتشة فعلا ان يقول ما قال و ان يحل هو محل هذا الاله.
ان هذا ليس نقدا للديانة بعينها انما هو مجرد التفكير في تلك الفلسفة التي كفر بها نتشة فظني ان نتشة لم يلحد الالحاد المطلق بمعني الالحاد من الاصل بانة لا اله و ان الكون كلة مجرد صدفة انما ما كفر بة نتشة هي فلسفة اذا ضربك اخيك علي خدك الايمن فاعطة الايسر .. هو مجرد الكفر بفكر الضعف الذي جاء بة هذا الاله الغير قادر علي حماية نفسة علي الاقل من بطش البشر .
أحمد عبد المنعم المليجي
2 com

اغنية الدم ..... فيلم البرىء


اهداء لاصحاب المهن الشاقة ....؟

0 com

ليتهم يتعلموا من الحجاج الثقفي ....

ليتك بيننا ايها الحجاج و تحكم العرب جميعا الان ...
الحجاج بن يوسف الثقفي ذلك الرجل شديد البأس الذي عرف بظلمة و بشدة بطشة انظروا الي هذا الموقف
نظرة متأملة لنتعرف اخلاق هذا الرجل من اخلاق هؤلاء الرجال اصحاب كراسي اليوم
جلس الحجاج يقتل أصحاب عبدالرحمن, فقام إليه رجل منهم
فقال : أيهاالأمير؛ إن لي عليك حقاً. قال : وماحقك عليّ؟ قال : سبّك عبدالرحمن
يوماً فرددتُ عنك. قال : و من يعلم ذلك؟ فقال الرجل : أنشد الله رجلاً سمع ذاك إلا
شهد به. فقام رجل من الأسرى فقال : قد كان ذاك أيها الأمير. فقال: خلّواعنه. ثم قال
للشاهد: فما منعك أن تنكر كما أنكر؟ قال : لقديم بغضي إياك.قال :
و يخلّى هذا لصدقه..

عجبي علي ذلك الظالم (كما ينسب له) تقديره للصدق و الشجاعة في ابداء الرأي و حرية التعبير الذي جعل منهم سبيل للعتق من القتل و كانوا سبيل الرجلين للحرية ....
فما اندر الصدق و الشجاعة الان و ما اندر من يقدر لهم شأن
ليتهم يتعلموا من الحجاج الثقفي ....

الموقف من كتاب العقد الفريد لابن عبد ربه
أحمد عبد المنعم المليجي
0 com

لنلعن انفسنا اولا

رسالة لكل محكوم قبل اي حاكم رسالة للشعوب قبل الرؤساء و الامراء و الملوك ..

رسالة ابلغنا بها الامام علي كرم الله وجه في موقف بسيط و جملة مكونة من بضعة كلمات و لكنها تكتب بماء الذهب لما تحوية من فلسفة عميقة توضح ان البناء يكون كلة من صنف واحد و ان الهيكل يكون دائما ولابد انة علي شاكلة واحدة .

عندما فتح المسلمين بلاد الروم واحضر احدي الجنود سواري كسري
لأمير الجيش استحلفة بالله ان لا يذكر اسمة عند امير المؤمنين عمر بن الخطاب لان
امانة هذه لوجه الله تعالي فقط لا يبغي بها اي مطامع اخري كما يفعل البعض الان

و عندما وصل امير الجيش للمدينة و اعطي سواري كسري و باقي اغنام الجيش لامير المؤمنين
عمر بن الخطاب طلب منة سيدنا عمر معرفة اسم هذا الجندي فلم يخبره عنه امير
الجيش تلبيه لطلب الجندي
تعجب عمر بن الخطاب من موقف الجندي و قال جيش به
جنود كهؤلاء يستحق ان يسود العالم وكان يجلس في مجلسة علي بن ابي طالب فقال له :

لما تتعجب يا امير المؤمنين عففت فعفوا .

اي عففت عن الحرام و السرقة و الي اخره مما يفعل اصحاب الكراسي و
المناصب فعف من تحكم علي ان يكون علي خلق غير خلق الامير الذي استحق ان يكون الفاروق .

اي باختصار ان المنظومة متكاملة الاطراف فالراعية يخافون
الله و يتقون الله في اعمالهم و افعالهم فرزقهم الله بحاكم يخاف الله في راعيته .
رسالة بسيطة ولكنها الحقيقة فيجب علي المرء ان يبدء من نفسة ثم بمن حولة ثم
تتسع الدائرة اكثر و اكثر ....

خلاصة القول بناء الهرم يبدء من القاعدة و ليس من القمة

أحمد عبد المنعم المليجي

0 com

مصر في التايم

صور رؤساء مصر محمد نجيب و جمال عبد الناصر و محمد انور السادات علي اغلافة مجلة التايم الامريكية

0 com

بوق توت عنخ امون

صوت بوق الفرعون الذهبي توت عنج امون الذي سجلتة الاذاعة البريطانية بالمتحف المصري عام 1939

0 com

البوم مصر الفرعونية

0 com

البوم مصر القديمة